العقيل هنأت المترقيات إلى قاضيات المرأة الكويتية شريك أساسي في التنمية


بشرى شعبان

هنأت وزير الشؤون الاجتماعية ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل الكويتيات اللواتي تم اعتماد ترقيتهن من وكيلات نيابة الى قاضيات لأول مرة في الكويت معربة عن سعادتها بتولي المرأة الكويتية منصب القضاء ليضاف الى المناصب القيادية التي حصلت عليها خلال السنوات الماضية.

وأكدت في تصريح صحافي ان المرأة الكويتية شريك أساسي في التنمية ومسيرة التقدم في مجتمعها ووطنها، حيث إنها شغلت مختلف الوظائف والمهن وتبوأت مراكز عديدة في الدولة وأظهرت تميزا وإبداعا ونجاحات عديدة.

وأشارت الى ان الكويت قامت من خلال مشروع تمكين المرأة بالإعلان عن التزامها الكامل في دعم وصول المرأة الى مناصب قيادية في المجالات السياسية والاقتصادية فضلا عن تنفيذ مشروع دعم الكويت في تنفيذ الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة بشأن المساواة بين الجنسين والذي تقوده الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية بالتعاون مع مركز دراسات وأبحاث المرأة في جامعة الكويت وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وهيئة الأمم المتحدة للمرأة.

وقالت العقيل ان هذا المشروع يأتي انطلاقا من رؤية صاحب السمو الأمير واستجابة لتحقيق رؤية 2035، حيث يقدم المشروع منهاج عمل مبتكر لتعزيز الكوادر المحلية والمؤسسات لتنفيذ أجندة 2030 لأهداف التنمية المستدامة وبخاصة الهدف الخامس المتعلق بالمساواة بين الجنسين وتطبيق مؤشرات هذا الهدف بما يتناسب مع السياق الوطني والتي تم تحديدها من خلال عدد من المشاورات للوصول الى تحقيق الهدف الخامس بحلول 2030، مضيفة ان هذا المشروع يعتبر الأول من نوعه في العالم العربي للإسراع في تنفيذ الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة على المستوى الوطني ما يعكس التزام الكويت الكامل بتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة بما يتوافق مع الالتزامات الدولية والقانونية.





Source link

اترك تعليقاً