العفاسي يعيد العمل بالقرار الوزاري 1039 بدوام موظفي العدل بالتناوب

العفاسي يعيد العمل بالقرار الوزاري 1039 بدوام موظفي العدل بالتناوب


أسامة أبوالسعود

أصدر وزير العدل ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية المستشار د.فهد العفاسي قرارا بإعادة العمل بالقرار الوزاري رقم 1039 لسنة 2020 والصادر يوم 15 يونيو الماضي بشأن عودة العمل بقطاعات وزارة العدل بنسبة 30%، ويعمل به ابتداء من غد الثلاثاء 30 الجاري. وجاء في القرار:

٭ مادة أولى: تكلف قطاعات وإدارات الوزارة بالعودة للعمل التدريجي وفقا للمراحل الموضحة بقرار مجلس الوزراء مع ضرورة الالتزام بالاشتراطات والإجراءات الصحية والتقيد بالضوابط الآتية:

1 ـ يكون دوام الموظفين بالتناوب فيما بينهم وبنسبة لا تزيد بالمرحلة الأولى على 30% من إجمالي عدد الموظفين داخل كل وحدة تنظيمية في المبنى الواحد، على أن تزداد أعداد الموظفين وفقا للنسب الموضحة في كل مرحلة من المراحل.

2 ـ يجوز في حالة الضرورة زيادة عدد الموظفين في أي من القطاعات عن النسبة الموضحة في البند (1) بناء على طلب من رئيس القطاع موجه إلى وكيل الوزارة لأخذ موافقة ديوان الخدمة المدنية والسلطات الصحية المختصة.

3 ـ يتولى رؤساء القطاعات تسمية الموظفين المكلفين بالعمل واستبدالهم خلال هذه الفترة حسب حاجة ومتطلبات العمل داخل كل قطاع أو إدارة، ويجوز تكليف بعض الموظفين للاستمرار في مباشرة العمل دون استبدال إذا دعت الحاجة لذلك، على ألا يزيد عدد الموظفين في اليوم الواحد على النسبة المذكورة في البند رقم (1)، ويكون شاغلو الوظائف الإشرافية مكلفين بصفة دائمة.

4 ـ على المصابين بأحد الأمراض المزمنة أو الخطيرة أو ذوي الإعاقة الشديدة أو المتوسطة أو المرأة الحامل أو من لديه تخفیف ساعات عمل أو من تجاوز عمره الـ 45 عاما، أن يتقدموا للوزارة بما يفيد بذلك للنظر في إعفائهم من العمل خلال تلك الفترة.

5 ـ تكون فترة الدوام الرسمي خلال أيام العمل التدريجي من الساعة الثامنة والنصف صباحا وحتى الساعة الواحدة ظهرا.

6 ـ يستمر وقف العمل بنظام البصمة ويكون إثبات الحضور والانصراف عن طريق التوقيع بالكشوف المعدة لذلك داخل كل وحدة تنظيمية.

٭ مادة ثانية: يفوض وكيل الوزارة في الإعفاء من العمل لأي من الموظفين المنصوص عليهم في البند رقم (4) من المادة الأولى.





Source link

اترك تعليقاً